هذراتٌ وكلماتْ من هُنا وهناك.

أحدث التدوينات

تراتيل من بواقي الأيام ، وسر كحلتي والطاعن الأرعن

ت

نَائُم أناَ وكأس ماءِ في يديَ ، أمي في غرفة الجراحة تقبعَ ، علىّ كرسيَ الإنتظار ، معصميّ تجمدْ ويلتيَ فالحرارة من الصفر دَنتّ ، أياَ بائِعة الكبريت منيَ إقتربيَ ، عشرة من الدنانيرَ هي مامعيّ ، سواهاً لا أملكَ والبردَ بجسدي يفتكَ !
بجانبيَ طاعِنُ في السن بالقهوةَ مُمٌسكَ .. كالمدفئة أراهاً فاتنةَِ أجزمّ أني إشتهيت أن أغُمس في نار مازادَ أمريَ شِدةً هو ذاكَ الشابَ الوسيمَ ، في فترة نـقـاهةِ أظنهَ

أقرأ .. ذلك العالم الآخر ..

أ

يعيشُ وحيدًا ، مُنعزلٌ فِي صومعته ، غريبٌ فِي وطنه ، مُتناثرٌ فِي عالمه الخاص . ينُوح ويبكِي ، يسعدُ ويبتسمُ ، يتأملُ ويفكّر ، كلّ ذلك وحيدًا في صومعته . تساءل يومًا .. إلى متى سيستمرُّ هكذا؟. لكن الإجابة .. أتت بأسرع مما تصوّر. يومَ أتى كان يقلّبُ صفحاتِ الوجُوه ، هذا وذاك .. يومَ رحلَ كان يُحاولُ مَحِيَ خطيئة الدمُوع .. يومَ أن كانَ وحيدًا ، ضاقت به الأرض ورَمَى نفسه بينَ دفّتيّ الكُتب .. كانتْ...

ريما وعروسة السكر ، دوامة من المرارة وقتال الحظ الملحمي

ر

على الجسر الواصل بين حلم الطفولة والشيخوخة ، أقف هُناك في السابعة صباحاً لأرتشف مرارة الوحِدة ، وأتجرع فقدان شهية الحياة ، وأسترجع أياميْ الخـوالي داكِنة ، مُظلمة .. تجلب الخمول والكسل ، لا تقترب .. دعك وشأني أقارعْ المصير عروسة من السكر ، وزوج من المرارة ، قهوة تغلي وأماني تسريّ ، إقترب إن شِئت لكني أقسم لك أني جالبة للحظ التعيس ، أنا دوامة .. من السوداوية ، مُضمَحِلة بالقَهر الصبر ومفتاحهِ في...

الإمراة المجيدة .. وماتخفيه خلف ردائها العتيق .. فقط عودي من آجلي عودي

ا

جدتيّ على فراشِ الموتّ تضحك ! والموت امامهاً يبكي ، .. يبكيَ أمامَ كيانّ الإمرأة المجيدة صاحبةّ الفضلَ المنثورَ في الحقول في السهولّ في الوديان ، خلفّ ردائهاً العتيقّ ، تٌخفي وجههاً الحزين .. التجاعيد تملئّ المكان .. والهرمّ والكِبر في دمهاً يسيل ، عيناهاً من الدمعّ تكلمت ! ولِمذا الكتمان والأمر يسير ! جدتيَ تبكيّ ، وخلف بكائهاً سرُُ دفين ؟ بكاءَ الكبار خلفه ستار ، سربّ من الحمامَ وروحَ وريحانّ ،...

روما ولعنة العسكر ( الجزء الثاني ) .

ر

الثاني وعشرين من كانون الثاني من نفس العام – سجن روما المركزي نُقلت لأحد السجون الإصِلاحية في روما بعد إنهاء التحقيق معي ، ومايُشغل بالي هو أكوسطو فمازلت أجهل مكانه ، التصّبر قليلاً قد يعفيني من مخاطر الهلوسة ، أنا وعقلي نفذنا من التفكير .. التفكير إنتهى وأخشى من فقدان السيطرة على إنفعالاتي .. قد أعذر من أنذر هذه الجملة كانت سبباً في حرماني من غداء نهار الثاني والعشرين من كانون الثاني ،...

هذراتٌ وكلماتْ من هُنا وهناك.