هذراتٌ وكلماتْ من هُنا وهناك.

رمشةٌ واشتباكْ

بينِي وبينَ الورَى , وبينَ مجرَى الكرَى , عقلٌ قد هذَى حتّى بكَى , واشتياقٌ على النارِ انشوى !

لا تسألُوا عن العينِ , عن حُسنِ الرُؤى , حُسنٌ كأنها الثريّا وألماسُ الثَرَى , برمشةٍ تشتبكُ الرؤى ويستديرُ الزمانُ إلى الوَرَى , كم مرةً عندنا إلى الآنَ يا تُرى ؟

بينُنَا عشقٌ قديمٌ لحّنَ قافيةَ القصيدةِ ليثأرَا , أنا هُنا عُودوا فالدهرُ لن ينسَى الخُطى , وموطئُ قدميها لن تجرأ الرياحُ عليهِ لتعبرَا

هي الرسُوخ والجبالُ تحكِي غيرةً , هي الخفّةُ والريشة لم تنفكئ تُطاردُ الهوا ,

حسبُها من نفسِها أنها إن قالتْ كانتْ , وتعدُو من الحُلمِ إلى الحُلمِ على فرسِ العُلى , حينًا تُضاربُ في عُليِّ السماءِ وأخرَى تكُون بُقربكَ لتسألَ : ماذا جرى ؟

حول الكاتب

إضافة تعليق

هذراتٌ وكلماتْ من هُنا وهناك.